عدد الزوار الكرام

كي تكون رسائلنا أقرب إليك، أرسل "اشتراك" عبر برنامج WhatsApp إلى
966532032381+
لتصلك رسائلنا النصية والمصوّرة
المتواجدون حاليا

Thursday, August 21, 2014
هو في شأنٍ والناس في شأنٍ آخر !

‏‏قال د. سعود الشريم:
بتدبُّر القرآن يعيش المرءُ مع الآخرة حتى كأنه فيها، ويغيب عن الدنيا حتى كأنه خارجٌ عنها، فيصير في شأنٍ والناس في شأنٍ آخر !

Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 12:01 PM | Permalink |
إذا ألزمتَ نفسك التدبر

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

{ وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ }

إذا ألزمتَ نفسك التدبر، ومعرفة المراد، والنظر إلى ما يخصك منه، والتعبد به، وتنزيل دوائه على أدواء قلبك، والاستشفاء به، لم تكد تجوزُ السورةَ أو الآيةَ إلى غيرها!

[ابن القيم]


Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 12:01 PM | Permalink |
ازهد فيما في أيدي الناس

‏‏ازهد فيما في أيدي الناس ..
احرص على نفعهم، ولا تطمع فيما عندهم !


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 8:35 AM | Permalink |
طهر النفوس

‏‏{ فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ }

طهر النفوس يتجلى في نفع الآخرين من غير مصلحة ..

[وليد العاصمي]


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 8:34 AM | Permalink |
Monday, August 18, 2014
مرة هكذا ومرة هكذا !

‏‏قال الحسن البصري :
إذا نظر إليك الشيطان، فرآك مداومًا في طاعة الله، فبغاك وبغاك، فرآك مداومًا ملَّكَ ورفضك؛ وإذا كنت مرة هكذا ومرة هكذا طمع فيك !

Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:18 AM | Permalink |
ثلاث خصال

‏‏قال الفضيل بن عياض :
إذا ظفر إبليس من ابن آدم بإحدى ثلاث خصال، قال : لا أطلب غيرها: إعجابه بنفسه، واستكثاره عمله، ونسيانه ذنوبه ..

Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:17 AM | Permalink |
إياك !

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

{ وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ }

إياك أن تكون عند حسن ظن إبليس فيك !

[د. عبدالرحمن الشهري]



Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:15 AM | Permalink |
Sunday, August 17, 2014
صحّح اتجاهك

‏‏عندما تكون سائرًا في الاتجاه الخاطئ، فمن الطبيعي أن تصل إلى غير المكان الذي ترغب !
صحّح اتجاهك .. ارسم خطّك للجنة وامض في السير، فلن تخيب أقدامًا سارت لتصل إلى رضا خالقها ..


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:37 AM | Permalink |
آن لنا أن نغير وجهة مراكبنا

‏‏"ومن أتاني يمشي، أتيتُهُ هرولةً"

كم نهرول إلى ناس يهربون منا !
لقد آن لنا أن نغير وجهة مراكبنا ..

[د. عبدالله بلقاسم]

Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:37 AM | Permalink |
لا تذهب يمينًا وشمالًا

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

{ وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ }

إذا أردتَ الهداية، فلا تذهب يمينًا وشمالًا، بل اذهب إلى ربِّك !

[د. عبدالمحسن المطيري]



Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:16 AM | Permalink |
Saturday, August 16, 2014
بادر إليها ولا تسوّف

‏‏قال ابن حجر :
المرء إذا لاحت له فرصة في الطاعة فحقه أن يبادر إليها ولا يسوّف بها لئلا يحرمها.



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:11 PM | Permalink |
علامة إيمان وعلامة نفاق

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

الحزن على فوات الطاعة علامة إيمان { تَوَلَّوْا وَأَعْيُنُهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ حَزَنًا أَلَّا يَجِدُوا مَا يُنْفِقُونَ }، والتفنن في التخلُّص منها علامة نفاق { وَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ ائْذَنْ لِي وَلَا تَفْتِنِّي }.

[د. عمر المقبل]



Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:10 PM | Permalink |
Sunday, August 10, 2014
محق أموال المرابين وتسليط المتلفات عليها

‏‏{ يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ }

تأمل حكمته تعالى في محق أموال المرابين وتسليط المتلفات عليها، كما فعلوا بأموال الناس ومحقوها عليهم وأتلفوها بالربا؛ فجوزوا إتلافا بإتلاف ! فقلّ أن ترى مرابيا إلا وآخرته إلى محق وقلة وحاجة.

[ابن القيم]



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:31 PM | Permalink |
آكل الربا

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

آكل الربا ينسلخ عقله في طلب المكاسب الربوية { الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ } وحين يبعث يتخبط من هول العقاب.

[د. محمد الربيعة]


Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:23 PM | Permalink |
Saturday, August 09, 2014
أخفى قوم عملهم

‏‏قال الحسن البصري :
أخفى قوم عملهم فأخفى الله لهم ما لم تر عين، ولم يخطر على قلب بشر ..


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:36 PM | Permalink |
الإخلاص

‏‏قال سفيان الثوري :
"كل شيء أظهرته من عملي لا أعده شيئًا؛ لعجز أمثالنا عن الإخلاص إذا رآه الناس".
وهذا من تواضعه رحمه الله ..



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:35 PM | Permalink |
اكتم حسناتك

‏‏جاء عن أبي حازم أنه قال :
اكتم حسناتك كما تكتم سيئاتك ..



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 1:34 PM | Permalink |
Friday, August 08, 2014
عليك بحسن الظن

‏‏قيل : إذا كلمك صاحبك، فوجدت حفاوته أقل من المعتاد، فلا يؤثر ذلك عليك فتجفوه، والتمس له في نفسك العذر، فلعل لديه اهتمامات أخرى هي أهم، أو ما غيّر مزاجه، وكدر صفو حياته، فعليك بحسن الظن رعاك الله.



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 9:17 PM | Permalink |
من حمل الناس على المحامل الطيبة

‏‏قال ابن القيم :
من حمل الناس على المحامل الطيبة، وأحسن الظن بهم سلمت نيته، وانشرح صدره، وعوفي قلبه، وحفظه الله من السوء والمكاره ..



Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 9:16 PM | Permalink |
اطرحوا سوء الظنون جانبا

‏‏حينما غابَ حسن الظن لدى البعض، غابَ طهر التواصل ووفاء المحبة وانتشر الجفاء !
اطرحوا سوء الظنون جانبا .. 

ازرعوا المحبة واغسلوا قلوبكم بحسن الظن ..


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 9:15 PM | Permalink |
Wednesday, August 06, 2014
دعاء عظيم تسمعه في كل ركعة

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

ألا أدلك على دعاء عظيم تسمعه في كل ركعة، ولكن القليل منا من يحضر قلبه معه ؟!
إنه قول العزيز الرحيم في آخر الفاتحة - والتي نسمعها كل ركعة ثم نؤمن على هذا الدعاء بقلب غافل -: { اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ * صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ ... }
بالله حرّك قلبك مع هذا الدعاء، فوالذي نفسي بيده إن استجاب الله لك هذه الدعوة فقط فإنك والله من الفائزين المفلحين.

[عبدالعزيز المديهش]



Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 11:33 AM | Permalink |
إلى الله المشتكى من قسوة القلوب !

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

تدبر عملي:
يقول مزاحم بن زفر: "صلى بنا سفيان الثوري المغرب، فقرأ حتى بلغ: { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } بكى حتى انقطعت قراءته، ثم عاد فقرأ: { الْحَمْدُ لِلَّهِ }".
كم في الفاتحة ما يُبكي، ولكن إلى الله المشتكى من قسوة القلوب !

Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 11:32 AM | Permalink |
‏‏لَوْ يَعلَمُ العَبدُ مَا فِي الذِّكْرِ مِنْ شَرَفٍ

‏‏لَوْ يَعلَمُ العَبدُ مَا فِي الذِّكْرِ مِنْ شَرَفٍ ..
أمْضَى الحياةَ بتسبيحٍ وتَهْليلِ ..


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 9:26 AM | Permalink |
تعايش مع ذكر الله؛ ليبقى أثره، ويعظم أجره

‏‏( من رسائل جوال آسية )

تعايش مع ذكر الله؛ ليبقى أثره، ويعظم أجره..
هناك من يؤدي الأذكار بسرعة عجيبة، في الصلاة أو في خارجها، فلا تكاد تسمع إلا بقايا كلمات !
ما الذي سيضيع منا لو استغرقنا بضع دقائق في الأذكار؟!!
نقول (سبــحان الله) تامة، بتدبر وتأني، فيخشع القلب، وتتبعه الجوارح ..


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 9:26 AM | Permalink |
Monday, August 04, 2014
احذَر أن تعيش في سجن اللحظة الحاضرة

‏‏احذَر أن تعيش في سجن اللحظة الحاضرة، فتشعر أنها سرمد، وأنها باقية، وأن ما فيها من أوضاع وأحوال سيرافقها ويُطاردها، وهذا سجن نفسي مغلق، مُفسد للأعصاب في كثير من الأحيان، وليست هذه هي الحقيقة؛ فقدرُ الله دائمًا يعمل، ودائمًا يُغير، ودائمًا يُبدل، ودائمًا يُنشئ ما لا يجول في حُسبان البشر من الأحوال والأوضاع، فرَجًا بعد ضيقٍ، وعُسرًا بعد يُسرٍ، وبَسطًا بعد قبْض، والله كل يوم هو في شأن: { لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا }.

[د. هاني درغام]


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:59 AM | Permalink |
كلما قوي إيمانك زاد تفاؤلك وثقتك بوعد ربك بالفرج

‏‏قيل : كلما قوي إيمانك زاد تفاؤلك وثقتك بوعد ربك بالفرج، تأمل حال الأنبياء في أحلك الظروف، فنبينا صلى الله عليه وسلم في الغار قال: { لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا }، وموسى عليه السلام عند محاصرة فرعون له قال:{ كَلَّا إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ } ويونس عليه السلام في البحر قال : { لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ ...} وكلهم يأتيه الفرج بعدها مباشرة.


Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:58 AM | Permalink |
Sunday, August 03, 2014
تأمل هذا التقابل العجيب !

من رسائل جوال تدبر
للاشتراك من داخل السعودية أرسل 1 إلى 81800

تأمل هذا التقابل العجيب:

{ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ وَاللَّهُ يَعِدُكُمْ مَغْفِرَةً مِنْهُ وَفَضْلًا }

ثم التفت إلى قلبك حين تهم بالنفقة، فإن وجدت ميلا لوعد الشيطان فانظر كيف تضمن الله لهؤلاء الذين أطلقوا أيديهم في إنفاق أموالهم دون التفات لتخويف الشيطان: { الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلَانِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ }، فإن لم تؤثر فيك هذه الضمانات الربانية فابك على إيمانك وموت قلبك.

[أ.د. ناصر العمر]

Labels:

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:30 PM | Permalink |
الصدقة والإنفاق من حسن الظن بالله

‏‏( من رسائل جوال آسية )

الصدقة والإنفاق من حسن الظن بالله ..
فأكثر العباد حسن ظن بربهم هم أكثر العباد إنفاقا؛ لأنهم يعلمون أن ما ينفقونه سيخلفه الله لهم؛ قال تعالى :

{ وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ }

Labels: ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:29 PM | Permalink |
لا أجمل من الحسنة تتلوها الحسنة بعدها

‏‏يقول الشيخ عبدالعزيز الراجحي :
لا أجمل من الحسنة تتلوها الحسنة بعدها فتلك من الباقيات الصالحات التي ندبكم الله إلى فعلها في محكم الآيات، واحذروا المعاصي فإنها موجبات للخسران والإذلال ، ولا تبطلوا ما أسلفتم في شهر الصيام من صالح الأعمال، ولا تكدروا ما صفا لكم فيه من الأوقات والأحوال، ولا تغيروا ما عذب لكم فيه من لذة المناجاة والإقبال ..

Labels: , ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 10:26 PM | Permalink |
Thursday, July 31, 2014
ﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻴﻪ واﺛﺒﺖ

‏‏ﻓﻲ ﺭﻣﻀﺎﻥ بنيتَ بناءً شامخًا ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻚ، ﻓﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻴﻪ واﺛﺒﺖ ..
{ وَلَا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا }

Labels: , ,

 
Share on: Twitter Facebook
posted by Huda76 at 12:29 PM | Permalink |
‹Older